القهوة، قصّة عشق عالميّة!

27-10-2016 -- admin

القهوة هي مشروب الجميع، خاصةً عند الصباح بفضل فوائدها الصحّية الكثيرة. ينضمّ جيل الألفية اليوم إلى مجموعة ذوّاقة القهوة. ومع تنوّع نكهاتها وحرارتها، إلى جانب أساليب تخمير حبوب البنّ وتحميصها، لا عجب في أن تكون القهوة هي المشروب الثاني المفضّل عالميًّا بعد الماء. في الواقع، يتم استهلاك أكثر من 1.8 مليار فنجان قهوة كلّ يوم حول العالم. ويحتلّ البنّ المرتبة الثانية من حيث الطلب عليه بعد الزيت الخامّ، متقدّمًا بأشواط على الغاز الطبيعي والذهب والسكر والذرة. اليوم، قيمة البنّ تساوي 100 مليار دولار.

على المستوى العالمي، تتصدّر فنلندا قائمة أكثر البلدان استهلاكًا للقهوة، مسجّلةً معدّل 2.64 كوب يوميًّا بالنسمة. لكنّها في الواقع ليست البلد المستورد الأوّل للبنّ، بل هي الولايات المتحدة الأميركية التي بلغت فيها عمليات شراء البنّ 971000 طنّ في العام 2016.

في العام 2015، ساهمت منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا بنسبة 9% من معدّل استهلاك القهوة العالمي، فقد أظهرت الإستطلاعات أنّ 82% من سكّان هذه المنطقة يشربون القهوة كلّ يوم. وتضمّ هذه البقعة الجغرافية اليوم أكثر من 4000 مقهى للاستمتاع بتناول الشاي والقهوة.

لا شكّ أنّ التحدّيات التي تهدّد صناعة القهوة كثيرة، منها تقلّب معدّل أسعار البنّ، وتدنّي إنتاجه، والتغيّرات المناخيّة، والسلامة الغذائية، وغيرها. ومع ذلك كلّه، تبقى شعلة الحبّ العالميّة مع القهوة متأجّجة.

Date 
2016-10-18 00:00:00